تويتر تقدم: 140 حرفًا للرد

قدمت تويتر وظيفتي إعادة التغريد والاقتباس في إطار جهودها لمنح المستخدمين فسحة أكبر للتعبير بحريّة بأكثر من 140 حرفًا، وإتاحة الفرصة لهم التشارك بآرائهم عن المحادثات الجارية، أو إعادة تغريد تغريدة مرت دون أن تلقى اهتمامًا كافيًا.

ومتابعة لتلك التحديثات، فإنك الآن وعندما ترد على شخص أو مجموعة على تويتر فإن أسماء المشتركين @usernames لن تحتسب كجزء من 140 حرفًا المتاحة لك لكتابة التغريدة.

وتبسط تويتر بهذا التغيير تبادل المحادثات من عدة جوانب:
سيظهر اسم من ترد عليه فوق نص التغريدة بدلًا أن يدرج ضمن نص التغريدة ذاتها، وبهذا يتوفر عدد أكبر من الحروف للمحادثات ذاتها.
أصبح متاحًا للمشتركين الاستفادة من «الرد على …» لمشاهدة المشاركين في المحادثة والتحكم بأسماء الأشخاص الذين تريدهم فيها.
سيرى الناس عند قراءة المحادثة ما يقوله الآخرون مباشرة، بدلاً من رؤية الكثير من @أسماء_المستخدمين في بداية كل تغريدة.

ويتيح لك هذا التحديث في تويتر فهم الردود على التغريدات بصورة أسهل، والتركيز أكثر على جوهر المحادثات ومن يشارك فيها، فمن خلال توفر 140 حرف للردود نتيح لك إضافة عدد أكبر من الأشخاص إلى المحادثات الجماعية.

وقالت كندة إبراهيم، مديرة الشراكات الإعلامية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في تويتر «تطورت التغريدة خلال العقد الماضي، من رسالة نصية بسيطة لا تتجاوز 140 حرفًا إلى أدوات غنية للتعبير الإبداعي تشمل الصور ومقاطع الفيديو الحية والصور المتحركة من نوع جيف (GIF) وغيرها. لا ينتهي عملنا عند هذا الحد، بل نتابع دائمًا السّعي في كيفية تطوير المحادثات بمنح الناس مساحة أكبر للتعبير عن أنفسهم وجعلها أسهل.»

وندعوك للاطلاع على تفاصيل أكثر عن أسلوب عمل الردود في مركز المساعدة. وهذا التحديث يطبق الآن علىtwitter.com ، وكذلك على تطبيق تويتر لنظامي أندرويد وآي أو إس. يرجى تحديث تطبيقك للحصول عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *